اتشرف دائما بزيارتك فاهلا ومرحبا بكــــــــــــــــــــــم

لا تقسى عليا يا زمن ببعــــــــد اصحابى فهم شمعه يا زمن تنير ايامـــــــــــــــــــــــــــى بتمنــــــــى منهم يا زمن يكونوا بجوارى ويكونوا النور الى يضىء احــــــــــــــــــلامى بــادعوهم لمدونتى يا زمــــــــــــــــــــن ليكونوا معايا طوال اعوامـــــــــــــــــــــــــى

السبت، 24 سبتمبر، 2011

الحنان والحب

فى يوم كأنها لم تعش قبله , نظرت وهى تقف امام صور اولادها تتفحصهم كانها لم ترهم من قبل قالت :كم تمنيت ان اجدكما امامى الان يا فلذات اكبادى فاليوم هو اليوم الذى كنت اتمنى ان تكونوا بجوارى فانا الان اتممت عامى الثالث والستين واليوم عيد ميلادى و كنت اتمنى ان تكونوا معى فى هذا اليوم كما تعودت من قبل. اتجهت نظرتها الى صورة ابنها الاكبر

وبدأت الحديث معه : انت اول فرحتى وانطلاقة سعادتى فانت من اخذت الحب الكبير والحنان الاكبر فقد اتيت الى الدنيا بعد شجار مع اهل ابيك رحمه الله اكثر من خمسة أعوام لعدم قدرتى على الانجاب وكم كنت اتشوق لك ,فحينها كان سيتم طلاقى اذا لم تاتى وهكذا وهبت لحياتى الفرحه والسرور وجعلتنى اعيش بعدها اجمل ايام عمرى
الا تتذكر حبيبى كم سهرت على راحتك وكم تألمت فى مرضك وكم سعدت فى سرورك ؟
الم تتذكر حبيبى يوم نجاحك ماذا فعلت ؟
ويوم زواجك مدى السعاده التى كنت فيها ؟ عندما رقصت ولم اشعر بنفسى مع انى كنت اول مره فى حياتى افعل ذلك.
الم تتذكر عندما رزقت بحفيدى الاول واحتضنته انا فى سنينه الاولى لانشغال زوجتك فى العمل بهذه المرحله من حياتك ,
الم تتذكر كم سهرت وكم عانيت من اجلك فالان اريدك بجوارى ...اريدك بين احضانى ... فانا احتاجك الان كثيرا ,
ادمعت عينيها وزرفت من الدموع القليل حتى بصرت صورة ابنتها فبدات تتحدث معها هى الاخرى :ابنتى غاليتى حبيبتى روح الفؤاد يامن كنتى رفيقتى فى هذه الحياه...يا من كنت سرك فى يوم من الايام الا تتذكرين اننى كنت لكى الاب والام بعد وفاة ابيكىِ وانتٍ مازلتِى ابنة الثلاثة اعوام ...الا تتذكرين ؟
كم عانيت فى تربيتك وتعليمك حتى اصبحتى اما لاولادك الا تتذكرين سهرى الايام والليالى لأعلمك كيف تواجهين الدنيا والايام ؟ الا تتذكرين حبى واشتياقى طيله هذه السنين يا من تركتى الدنيا بأكملها لتعيشى لزوجك واولادك ؟ الا تتذكرين الايام الذى كنتى تملائينها بهجه وسرور وسعاده وكنت بها اسعد الناس ؟ . يالها من ايام لا تنسى فانا اتذكرها جيدا ,كم كنت اتمنى ان تكون فى ذاكرتك واستدارت ثم ابتعدت عن الصورتين بخطوه ثم نظرت اليهما مرة اخرى ,وقالت :
يا احبابى انتم عمرى الذى مضى وحياتى الباقيه فلن يدخلها غيركم مهما حييت لكن كل الرجاء الان ان تتذكروننى ولو لبعض الوقت كى اشعر بوجودى فى الحياه كى اشعر باننى على قيد الحياه اشتد بكاؤها واغرورقت عينيها بالدموع ولم يوقظها من انينها الا جرس الباب فاستيقظت من غفوتها وكفكفت دموعها وذهبت لتفتح الباب لتجد ابنها واولاده وابنتها واولادها يهللون لها فرحا ويصيحون فى صوت واحد كل عام وانتى بخير ياامى الحنون

فانقلبت الدموع الى فرح والحزن الى سعاده قالت لهم كنت خائفه ان تنسونى فى هذا اليوم فكنت انتظركما على احر من الجمر فقالا لها انتى القلب الحنون والحب الجارف الذى سقانا من نبعه طيله عمرنا فكيف ننساكى .؟
وأندمجت دموع الفرح بحنان الام وفرحتها وسعادتها الغامرة بوجود ابنائها بين احضانها .

هناك 44 تعليقًا:

موسى السوري يقول...

عواطفك جياشة واحساسك السردي رائع ..أتمنى لك التوفيق ..وأسأل الله أن لايحرم انسانا من أمه ولا أما من ابنها ..بورك قلمك العذب

بسمة الورد يقول...

مساؤك خير وسعاده ,, ابو داووود

يالها من مشاعر ام جياشة راقية ..

راقت لى قصتك بما تحوية من كلمات حميمة

ووفاء من الابناء وتعويض للام الثكلى

والتى تحتاج الى ابنائها دوما ,,

دام حسك الراقى وقصصك البديعه ذات المغزى الراقى والنصائح الراقية .

رزقنا جميعا البر والقلب الحنون امين

مودتى واحترامى واعجابى بما تقدم اخى

محمد الجرايحى يقول...

أحييك أبو داود على ماتسطره أناملك من مواضيع تحمل فى طياتها أنبل المشاعر والأحاسيس الراقية
بارك الله فيك وأعزك

Carmen يقول...

يا الله .. والله عيوني دمعت
قصة رائعة وهدف راقي
تسلم ايدك
تحياتيهدف راقي
تسلم ايدك
تحياتي

أمال يقول...

اعضم واسمى حب هو حب الأم لأبنائها
قصة مؤثرة تحمل من الاحاسيس انبلها
سلم قلمك ابو داود

تحياتي

خواطري مع الحياة يقول...

قصة جميلة جدا
مهما عملنا مهما فعلنا مانقدر نرجع جزء بسيط من كرم وحب وحنان الام

ربنا يحفظ ويحمي كل ام

تقبل مروري ^_^

شهر زاد يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
دائما توقظ مشاعرنا النائمة لتذرف دموعا ساخنة
تطل علينا بقصصك لتقول لنا "استيقظ يا انسان"
الله عليك وعلى كتاباتك تسلم فعلا
تحياتي

سكر زيادة يقول...

كل يوم وجميع الامهات بخير .....عندما أزور مدونتك أشعر براحة غريبة فكلماتك تلامس قلوبنا قبل عقولنا

دمت مبدعا

ايام الضحك والدموع يقول...

السلام عليكم
"واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا"
بر الوالدين هو الطريق الى الجنة.
قصة جملة جدا وصادقة.
تحياتى و احترامى

بنت قلبى يقول...

امي
ايتها الزهرة البريه
التي عبرت بنا علي مر السنين
احزاناً وافراحا : كبوات وانتصارات
تحملتي ما لا يطيقه البشر
...حتي نصل الي بر الامان
وها نحن نقف في الدنيا
بدون ان نمسك بيدك
او تحتضننا انفاسك الدافئه
او ترقبنا نظراتك الحانيه
ونحن في اشد احتياجنا اليك


امي
ان العين لتدمع وان القلب ليعتصره الحزن
ولا نستطيع ان نقول الا ما يرضي ربنا
انا لله وانا اليه لراجعون
اللهم اعني علي الحياة بدونها

أمي يا ملكة الحنان … يا نبع السعادة…انظري هاهي سحابات الحزن تجتمع في سماء مخيلتي وعقلي…
فتهطل من خلالها
دموعي شوقا ولهفتا إلى رؤيتك…فلم اعد يا أمي الحبيبة أجد من يجفف هذه الدموع سواك…
ولم اعد أجد من يرسم لي الابتسامة على شفتاي سواك..
أصبحت بعدك أعيش في عالم غريب لا يحيط به سوى
الغربة والوحدة والبعد ونيران الشوق إليك…
فأين تلك هي السعادة التي كنت أعيشها إلى جوارك وفي قربك فإنني لم اعد أجدها بدونك…
أمي الحبيبة كم كان صوتك العذب يداعب مسمعي كل يوم ليلا ونهارا عندما كنت تتحدثين…
وكم كان هو عطفك علي عندما كنت احتاجه لحظة الهموم وضيقة البال…
أمي فأين أنا منك الآن؟…أين…؟ لقد قتلني الزمان بحرماني من رؤيتك…وقتلني بطول المسافات بيننا…وقتلني بمرور الساعات والأيام دون أن اسعد بلحظة ألقاك فيها…سوى لحظات موءودة التقيتك فيها وذهبت كالسراب…
لم يبقى لي سوى سؤالي للزمان…
هل سيجمعني بيوم من أيامه بك لاعيش في ملكوت عطفك وقربك وحنانك ودفء وجودك…
لا اعلم..؟…
فربما ترق الأيام ويحن الزمان وتعطف قسوة الحياة علي ويتحقق الأمل والرجاء …
أمي ستبقين في قلبي مهما كانت الظروف وسيبقى شوقي إليك هو دمي الذي يجري في عروقي…
فإلى لقاء منتظر والى أمل حالم باللقاء…والى اللقاء يا أمي!!!

الله يرحمك يا أغلى انسانة بالوجود
بحبك يا أمي
ـــــــــــــــــــــــــــ

اسفه اخى الكبير
ابو داوود
مش عارفه ازاى كتبت كل دا بس اى بوست بقراه عن الام
بتشدنى عاطفتى بالكلام لاامى الله يرحمها
سامحنى لو كنت طولت اوى فى الرد
بجد اسفه

سفيرة المحبه يقول...

السلام عليكم
ياااا الله قصه راااائعه و مؤثره
سلمت على طرحها

تحياتي

ريــــمــــاس يقول...

صباحك غاردينيا ابو داود
وهل أجمل وأدفئ من حضن الأم
مهما كبرنا وتزوجنا وأنجبنا
ســ نعود دائماً لأحضانها لأنها
الآمان ولأنها الحنان والحب "
؛؛
؛
قصة رائعة وسرد حنون راقني جداً
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد أبو داوود

ما أجمل أن نعيش لهم مثما عاشوا

لنا حتى لا تغمض أعينهم إلا وهم في

تمام السعادة والرضا عنا ...

قصة رائعة و نهاية أروع

أحييك على هذا الإبداع

تحياتي وإحترامي

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد أبو داوود

ما أجمل أن نعيش لهم مثما عاشوا

لنا حتى لا تغمض أعينهم إلا وهم في

تمام السعادة والرضا عنا ...

قصة رائعة و نهاية أروع

أحييك على هذا الإبداع

تحياتي وإحترامي

faroukfahmy58 يقول...

ابو داووووووووود
اقدم بالغ اسفى لتأخير تعليقى على ماكتبت والعيب يرجع الى عدم تواجدى فى صومعتى فانا اتنقل من مكان الى آخر فتجدنى عديم الثبات والاستقرار
دائما ياابو داوود ما تتحفنا بقصصك الانسانية الرقيقة التى تشعرنا باننا لا زلنا نعيش الزمن الجميل ، زمن الوفاء والولاء والفداء ولفتاتك غذاء للعين التى ترى والنفس التى تهوى ، فنكون جميعا لها منتظرين وفى قدومها مرحبين وعلى رحابها فرحين محبورين
دمت لنا حبيبى بأحلآمك دائماوعشت بيننا بابداعاتك قائما
اننى اعتب عليك ابو داوود فى تأخرك بالرد السريع علينا حتى لانعاود انتظارنا الطويل لقلمك الجذاب
الفاروق

نيللى يقول...

لايوجد فى الدنيا من يعوض حنان الأم ومهما عاملنا كأبناء لهم عمرنا مانقدر نوفيهم حقهم ..ربنا يحفظهم لينا يارب آمين

الاحلام يقول...

الاخ العزيز موسى السورى
شكرا على تعليقك الراقى وشكرا على وجودك العطر فانا سعدت جدا بوجودك
تحياتى الخالصه ابوداود

الاحلام يقول...

بسمة الورد الغاليه
يالكى من انسانه رائعه فلا يمكن ان تجدى قصه هنا الا وعلقتى عليها لا احرمنى الله من تواجدك الدائم هنا الذى يسعدنى حقا
انتى تعرفى اختى العزيزه ان الام تحمل بداخلها مكنون من الزخيره العاطفيه التى توزعها على ابنائها فينعموا بحنانهم طيله الحياه
سعيد بوجودك تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اخى العزيز محمد الجرايحى
لا اخفى عليك سرا اذا قلت اننى اعشق وجودك هنا فانا اعتز بك اخ غالى على قلبى دائما ما احرمنى الله وجودك العطر هنا دائما
تحياتى اخى الدائمه ابوداود

الاحلام يقول...

كارمن الغاليه
اذا زاد نور مدونتى فاعرف انا اختى كارمن هل هلالها هنا فقصتى لو نظرتى جيدا ستجدى ان نروها زائدا كثيرا لوجودك الجميل اتمنى من الله عز وجل ان يسعدك دائما تمنياتى بالتواجد والتواصل البناء تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

امال الغاليه
اختى العزيزه والله انا اعتز بوجودك فهذا التعليق انتظره مثله من قصتى فاسعد به جدا
نعم اختى فحقا حب الام هو اسمى واعظم حب فى الكون بعد الله سبحانه وتعالى وحبيبنا رسولنا الكريم
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اختى لاغاليه خواطرى مع الحياه
الام مهما نفعل معها لا نوافيها حقها فهى فعلت الكثير من اجلنا ومهما نفعل فلا نوافيها حقها ابدا فهى شريان الحياه النابض
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه شهرذاد
تحياتى لكى انتى اختى بتواجدك الجميل الذى كنت افتقده حقا
الام اختى الكريمه اذا كتبنا عنها فسيجف القلم قبل ان نوافيها حقها
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اختى العزيزه سكرزياده
كم اسعدنى هذه التعليق الجميل فرايته وسام على صدرى والله اختى الغاليه ان الام شىء عظيم وان وفيناها حقها سننعم بالجنه وسنعيش حياتنا فى نعيم وسعاده
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخ العزيز ايام الضحك والدموع
تحياتى لك اخى العزيز وتحيه لوجودك الجميل الذى اسعدنى جدا فحقا قلت اخى ان بر الوالدين هو الطريق الى الجنه
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت العزيزه بنت قلبى
احسست بكلماتك وبحروفك واحسست كل ما فيها من حزن فانا اعرف ان الام شىء عظيم واذا افتقده الانسان يكن تعيسا
فعندما تموت الام ينادى منادى على اولادها كل واحد على حده يا فلان ماتت من كنا نكرمك من اجلها فعمل خيرا نكرمك من اجله
لى عتياب بين الاخوات كلمة اسفه ليس لها وجود فهنا تفتحى قلبك وتقولى ما تشعرى به وكانك تفكرى بصوت عالى مع اخواتك والحمد لله اننا مجموعه هائله مليته بالحب والاحترام
رحم الله امك وكل ام وادخلهم الله فسيح جناته وعغر لهم ذنوبهم جميعا
سعيد بتواجدك واتمنى التواصل
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه سفيرة المحبه
اهلا بكى اختى هنا فى عالمى الخاص فان نوره زاد بطلتك الرائعه وبتعليقك الجميل سعيد بتواجدك وسعيد باعجابك بالقصه فهذا الاعجاب اضفى السعاده على نفسى
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

ملكه الحب والحنان ريماس
اعرف من قبل ان اكتب هذا البوست انه سوف ينول اعجابك اننى اعرف ان ريماس بداخلها الحب والحنان واعرف انها ستكون معجبه بكلمات الحب وبالاخص عنما تكون الكلمات موجه للام
تعليقك راقى يا ملكة الرومانسيه فدائما يكون بالنسبه لى استكمالا للقصه فاسعد به ويروق لى جدا
تحياتى ريماس اسعدكى الله
ابوداود

الاحلام يقول...

اخى الغالى ريبال بيهس
الاروع وجودك اخى فكم يسعدنى ويبهج صدرى وجودك العطر الجميل
نعم انها الام اخى فالام هى مفتاح الجنه وسعاده الدنيا
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

وهل بين الاخوات والاحباب اسف اخى الفاروق
والله لم يكن ابدا وحتى ان وجد فلم يكن بيننا نحن اننى اشتاق اليك واشتاق لكلماتك ولشتاق لتعليقاتك واحزن عندما يكن لى قصه ولم يعلق عليها الفاروق واحزن اكثر واكثر عندما تمر الايام ولم اجد جديد للفاروق فالتواجد الدائم يسعدنى ويريح قلبى على فكره البوست الى انتى كاتبه والخاص بعنوان زوجة الجميع رائع وسلس ومميز جدا فلابد ان يكون هكذا لان ما كتبه هو الفاروق
سعيد بوجودك وبتعليقك ولا احرمنى الله تواجدك هنا تحياتى حبيبك ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه نيلى
اهلا بكى هنا اختى دائما حضورك الجميل زاد المدونه نورا وبهجه
اتمنى من الله عز وجل دوام التواصل تقبفلى تحياتى ابوداود

❀»Şάŋdŕά.k يقول...

حين توقفت ونظرت للصور ..
أيقنت ان الهآئة ستكون مؤلمه
نهآية حديث لصورة بآرده وأم عوآطفهآ باتت جياشه تبكي غيآب ابنآئهآ ..


لكن بعد صوت ندآء الجرس

آه بكيت عينآي حقآ لفرحتهآ عشت مشاعرهآ بفضل شفافيه احرفك ..


تحيتي لقلمك ولـ شخصك

دمت بخير

كآنت هنآ
احساس ساندرا

الاحلام يقول...

الاخت العزيزه ساندرا
جميل وجودك وجميل تعليقك لقد سعدت جدا بوجودك الرائع وسعدت بتعليقك الراقى
شكرا على كلماتك الرقيقه فاعجابك بقصتى وسام على صدرى وتاج فوق راسى
تحياتى وتمنياتى بالتواصل
ابوداود

عازفة الالحان يقول...

صًبآحِك رضأ وطُهر .,

لمشآعركم الرقيقًه بسمة لآ يعلوهآ غُبآر

دمت بخير أخي الأحلآم

الاحلام يقول...

صباحك هنا عازفة الالحان
تواجدك هو الرقيق والجميل سعدت به كثيرا
تمنياتى بالتواصل تحياتى الاحـــــلام

ريهام المرشدي يقول...

السلام عليكم
نقلت كلماتك إحساس هذه الأم بكل صدق و قوة ، تقبل مروري

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه ريهام المرشدى
اهلا بكى زائره دائمه هنا واهلا بتعليقاتك الرقيقه المليئه بالاحاسيس الجميله دمتى دائما بخير تحياتى الاحــلام

mena يقول...

ما اعظم الام وحنان الام لا يوجد ف الدنيا شعور يضاهى لمسة حنان من ام
حنون تحياتى لرقي ما تكتب ودمت بكل خير وسعاده

الاحلام يقول...

mena الغاليه
نعم فهى الام اختى العزيزه الحنان والحب ينبع منها لكل من حولها وبالاخص اولادها
فهى مصدر راحه وامان
تحياتى ابوداود

كريمة سندي يقول...

ما أجمله من لقاء دام بين الأحبة فلذات الأكباد لقد أدمعت عيني عزيزي الغالي وتذكرت أبنائي وألم الفراق

الاحلام يقول...

الاخت الكريمه / كريمه سندى
اهلا بكى دائما فانا اتشرف بكى فى اى وقت
اما عن فراق الابناء فهذه سنة الحياه اعطاكى الله الصحه واسعدكى على الدوام
تحياتى ابوداود

rona ali يقول...

السلام عليكم

بوست اكثر من رائع وعذرآ في التاخير لمجئ الي هنا استغرقت وقتآ ولكنى استمتعت بالوصول والتواصل :)
واصبحت من المتابعين لمدونت حضرتك الرائعه;)

بصراحه وانا بقرأ خفت اوى ولادها مش يزروها او ينسوها حسيتها كانها امى وبتشتكى

وبصراحه انا لو قابلت نموذج من الاولاد اللي ممكن يتناسوا اهلهم مهما الاهل دوال عملوا ممكن اهزهقهم واكيد صبري هينفذ معاهم

قصه رائعه وسرد اروع

تقبل مروري البسيط

الاحلام يقول...

الاخت العزيزه rona ali
اتشرفت جدا بوجودك واتمنى التواصل دائما
وجودك اختى هو الاكثر من رائع فقد اضفى على المدونه نورا وسعاده
تحياتى ابوداود

zizi يقول...

الأحلام ..ابو داووووووووووووووووووووود انا آسفة على تأخري في الرد بس انا كنت في ظروف صعبة شوية .زولما قريت البوست بتاعك ده وقريت الردود عليه لقيت نفسي بابكي على امي الله يرحمهالما كنت باروحلها يوم عيدها واغنيلها اغنية سعاد حسني "والكون بقى جوة بيتك وانا قبل الكل جيتك "الله يا محمد تصدق مفيش اسهل من رضا الأم .زكلمة طيبة ترضيها حضن حنين يرضيها .والله اي أم "سوية "ما يهمها حاجة في الدنيا الا سعادة ولادها حتى لو هم بعيد عنها ..سلمت يداك يا محمد