اتشرف دائما بزيارتك فاهلا ومرحبا بكــــــــــــــــــــــم

لا تقسى عليا يا زمن ببعــــــــد اصحابى فهم شمعه يا زمن تنير ايامـــــــــــــــــــــــــــى بتمنــــــــى منهم يا زمن يكونوا بجوارى ويكونوا النور الى يضىء احــــــــــــــــــلامى بــادعوهم لمدونتى يا زمــــــــــــــــــــن ليكونوا معايا طوال اعوامـــــــــــــــــــــــــى

الاثنين، 3 أكتوبر، 2011

وفاء نادر

لقد تعودت فى مكان عملها ان ترى جديدا كل يوم فهى تعمل ممرضه فى عياده لكبار الاطباء فى علم الجراحه, فيمر عليها يوميا اشكال والوان من البشر لكن اليوم استوقفها هذا الرجل بتحركاته الغريبه فى العياده ,احست من خلالها انه يريد ان يخرج من العياده مسرعا مع انه مازال امامه اكثر من عشرين مريضا .كلما نظرت اليه لفت نظرها تحركاته وقلقه الشديد ,واثار انتباهها كثيرا عندما وجدته يقترب منها ليتحدث معها : من فضلك لى رجاء . فبحكم عملها ابتسمت فى وجهه ووجهت له الكلام اسأل ما شئت: اريد ان اضمض جراحى واذهب سريعا فقالت له مهلا يا ابى فلا يزال امامك الكثير من المرضى ومن الواجب ان ياخذ كل انسان حقه ,هنا نظر اليها باستعطاف وقال لها :ياابنتى ان تم علاجى الان وذهبت فسترحمى زوجتى من العناء ,فلم تفهم منه شيئا ونظرت اليه نظرة استغراب ولكنه لاحقها وبـــدا يستكمل الحديث لقد تعودت مما يقرب من عشرين عاما ان اتناول وجبه العذاء معها كى اطعمها بيدى فنظرت اليه فى استغراب الم تكن موجوده بالمنزل ؟
فقال لها لا يا ابنتى فهى موجوده بمستشفى منذ سنين عجزت عن عدها, تعالج من مرض الزهايمر

وقد تعودت منذ دخولها المستشفى ان نتناول وجبه الغذاء معا لهذا انا قلق لعدم قدرتى على الذهاب لاطعمها بسب هذا الجرح . فقالت له وهل هي ستنتظرك حتى تذهب اليها كى تطعمها بيدك كما تعودت دائما؟
فقال لها ابنتى انها منذ خمس سنوات لا تعرفنى ولا تتذكر اى شيئا كان بيننا فقالت له ولما هذا الاستعجال اذا؟
فنظر اليها نظرة احست من خلالها بالحب والحنين فقال لها يا ابنتى لقد تعرفت على زوجتى من خلال سكنى فكان سكنها امام سكنى احببتها حبا شديدا وهى بادلتنى حبا بحب طلبتها للزواج وتزوجنا وعشنا اجمل واحلى ايام حياتنا لم تغضبنى يوما ,فكانت كل حياتى كانت الحب والحنين والشوق, فكانت تفعل المستحيل كى ترضينى وفجأه مرضت وعندما ذهبت للكشف عليها عند دكتور اتضح انها مريضه بهذا المرض اللعين , افاضت عيناه بالدموع وسكت برهه ثم استمر فى الحديث قائلا

بدأ كل شىء يتلاشى من عقلها رويدا رويدا حتى ساءت حالتها منذ خمس سنوات ولكننى تعودت ان اتناول معها وجبة العذاء يوميا, لهذا فانا قلق لشعورى باننى ولاول مره يمكن ان لا اتناول العذاء معها ,فقالت له ولكنها لم تتذكرك فمن الممكن ان تمر الامور عاديه, فقال لها يا ابنتى ان كانت هى لا تتذكرنى فانا اتذكرها جيدا ووفائى لها يحتم عليا الذهاب اليها مسرعا ,فابتسمت وضمضت جرحه سريعا بعد ان اخبرته انه بسيط لا يحتاج لان يراه الطبيب وانصرف مهرولا ,
فقالت الهذا الحد يوجد وفاء وحب وهل الدنيا ما زال فيها الخير موجودا هكذا ؟بارك الله فيك ياابى واتم شفاء زوجتك , وذهبت كى تستكمل عملها ولترى حكايه جديده من حكايات العياده اليوميه .

هناك 42 تعليقًا:

بسمة الورد يقول...

ماشاء الله يالها من نبرة وفاء راقية المعانى

هذا هو الحب الحقيقى والوفاء المفقود.

احسنت ابو داود .....اختيار راقى وقصة معبرة لها مغزى مهم واصيل فى زمن فقدنا فيه هذه المشاعر الانسانية الاصيله..

دام قلمك الراقى وفكرك الجميل الذى يبث فينا هذه المشاعر القريبة من القلوب,,
مودتى واحترامى الدائمين لقلمك وابداعك

zizi يقول...

ابو داوووووووووووووود العزيز ..ما أجملها من قصة وفاء نادرة هذه الأيام وفعلاً القصة جميلة ..سلمت يداكوبادعوك تشوف النيو لوك بتاعي عالمدونة ..تحياتي وشكري

ghada issa يقول...

سيدى العزيز قرات كلماتك وايقنت ان زمن الحب الجميل لم ينتهى وزمن الوفاء لم يتنهى بعد ..اسلوبك فى السرد رائع ..تقبل مرورى وبعض من توليبى ..غاده عيسى

أمال يقول...

نادرة هي قصص الوفاء في زمننا
وزمن الحب الحقيقي قد ولى الا من رحم ربي، تجد الزوج يترك زوجته وهي في كامل قواها العقلية فمابالك بردة فعله اذا فقدت عقلها.
تحياتي ابو داوود

نور القمر يقول...

وفائك رائع واخلاصك اروع ..
شكرا لك
مع تحياتى
نور

زينة زيدان يقول...

حب نادر فعلا

ووفاء قلما نجده بين ركام الحياة المادية اليومية..
دوما يسطر قلمك انعاشا للروح وتحريكا للقلب...
أدام الله أحبابك وأدام الحب والوفاء عليكم ...

تحيتي لقلمك المعطاء
اعذرني لغيبتي

آرثـر رامبـو يقول...

يا ابنتى ان كانت هى لا تتذكرنى فانا اتذكرها جيدا


حب رائع ونبيل .


بورك فيك

ريــــمــــاس يقول...

صباحك غاردينيا الاحلام
وهل أجمل من الوفاء
قصة عميقة حكت الكثير
وأختصرت اجمل المشاعر وأرقاها "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Carmen يقول...

دائما ماتبهرني افكارك الرائعة المتميزة تسلم ايدك وقلمك
تحياتي

موسى السوري يقول...

أخي الكريم ..إن كانت هذه القصة واقعية..فواخجلتي من نفسي ..
وإن كانت من نسج خيالك ..
فيال خجلتي منك ..
أنت إنسان مشبع بالرقة والدفء ..
بارك الله فيك ..وفيما تذكرنا به وتعلمنا إياه ..
على هذه الصفحة الراقية ..
تقبل من أخيك التحية ..

ريبال بيهس يقول...

صباح الورد ابو داوود

الوفاء له ناس وهنا كان الوفاء مجسد

في قلب رجل لم يقلل من حجم حبه أن

زوجته في شبه غيبوبة لا تعي من هو

حتى تأخذه على تقصيره ...

أختيار موفق وجميل

تحياتي وإحترامي

الذوق الرفيع يقول...

مساء الخير والوفاء
حكاية اثرت في نفسي كثيراً
والله يعم مثل هذا الوفاء بين شعوبنا
حب ووفاء وعشق
ربي يرزق الجميع بمثله وزيادة
ودي :)

وجع البنفسج يقول...

هذا هو الوفاء الحقيقي .. قرأت القصة الأصلية وهي جميلة .. ولكنك أضفت عليها جماليات جديدة ..

ياريت يكون في هيك في هالدنيا ..

mena يقول...

الوفاء اصبح عمله نادره جدا ف زمان ده

التوبيك أكثر من رائع أستمتع جدا بقررأته ولكن ده مش جديد عليك حقيقي انت مبدع دامت ابداعاتك والله ما يحرمنى من جمال ررواياتك

خواطري مع الحياة يقول...

قصة جميلة جدا
الوفاء مش موجد الا نادرا لو لقيته تبقى لقيت الدنيا كلها

حبكتك للقصة رائع
تقبل مروري ^_^

rona ali يقول...

قصه جميله اوى

كلآ منا يتمنى ان يحصل علي هذا القدر

من الوفاء :):)

سلمت يداك سيدى :)

الاحلام يقول...

اختى الغاليه بسمة الورد
نعم اختى الحب الحقيقى يدوم طوال الحياه فمازالت الحياه لها طعم طالما ان هناك امثال هذا الرجل الكريم
دام تواصلك الراقى دائما تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اختى الغاليه زيزى
ما اجملها زياره فمازلت انتظر زيارتى بلهفه لانها تسعدنى جدا
شكرا على حضورك الراقى تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه غاده عيسى
الرائع اختى هو حضورك العطر هنا فقد اضفتى على المدونه سعاده وسرور
اهلا بكى دائما هنا تحياتى الاحـــلام

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه امال
دائما انتى هنا ودائما اسعد بوجودك
نعم اختى حقا ما قلتى فهناك ازواج يتركون زوجاتهم وهم فى خدمتهم طول العمر ولكن هناك نمازج كثيره مثل هذه النمازج الجميله والرائعه
سعدت بوجودك تحياتى الاحـــلام

الاحلام يقول...

الاخت العزيزه نور القمر
انتى حقا نور فقد اضأتى المدونه وزدتيها نورا بزيارتك الرائعه اتمنى التواصل حيث الامتاع والسرور لنا
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اختى الغاليه زينه زيدان
الحب فى زماننا هذا نادرا اختى ولكنه موجود وملموس ولولا هذا الحب ما كان هناك حياه
اعرف ان مشاغلك كثيره والله يكون فى العون ولكن انتى فعلا موجوده هنا حتى فى غيابك فعطرك يملا المدونه عطر
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخ الغالى ارثر رامبو
اين انت اخى لقد كنت مفتقدك كثيرا انرت مدونتى بنورك وبتواجدك الرائع
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

ريماس يا ملكة الرومانسيه
ليس فى الوجود اسعد منى بزيارتك الرقيقه الجميله فها هنا السعاده والترحاب وها هنا اجمل الكلمات والتعليقات
شكرا على تعليقك الرقيق الجميل الذى يحوى فى معناه ارق الكلمات
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الغاليه كارمن
ودائما ما اسعد بكى كارمن فمرحبا بكى هنا دائما ففخر لى ولمونتى تواجدك هنا
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخ الغالى موسى السورى
يالها من سعاده غامره شعرت بها بعد قراءت تعليقك الراقى الجميل فكلماتك اضفت البهجه والسرور على نفسى اسعد بك دائما هنا اخى واتمنى التواصل دائما
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخ الغالى ريبال بيهس
الوفاء اخى سمه من سمات الرجال المحترمين والذى ان كانوا قليلون ولكنهم متواجدون فعلا فى زماننا هذا
اسعد بك دائما هنا تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه الذوق الرفيع
امين يارب العالمين اللهم يعم هذا الوفاء النادر والحب بيننا
سعيد بكلماتك اختى وتمنياتى بالتواصل الدائم
تحياتى ابوداود

محمد الجرايحى يقول...

فى هذا العصر والذى طغت عليه المادة ...
أصبح الوفاء عملة نادرة .. وأصبح الحب لاوجود له
وعندما نستمع إلى إحدى قصصه كأننا نسمع قصة من الأساطير
أصبحت الحياة جافة ..واندثر منها كل شئ جميل .. وأصبحت الإنسانية
تعيش فى طور الغابة ..

الاحلام يقول...

اختى العزيزه امتياز وجع البنفسج
والله اختى انا ما قرأت قصص بمثل هذه ولكننى اثارتها من وحى خيالى شكرا على جمال تعليقك تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه منه
وجودك هو الرائع والجميل وتعليقك هو الراقى الرقيق اسعد دائما بوجودك الذى اتمنى ان يستمر دائما
شكرا لتعليقك الجميل الذى اسعدى كثيرا تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه خواطرى مع الحياه
وجودك هو الرائع وتعليقك هو الجميل
الوفاء اختى لابد من وجوده فى حياتنا والا نكن قد افتقدنا الكثير فى حياتنا
سعيد بوجودك تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه rona ali
الجميل هو وجودك الرائعه الذى اضفى سرورا وبهجه على قلوبنا
تمنياتى بدوام التواصل تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اخى العزيز محمد الجرايحى
نعم اخى الغالى اصبحت الحياه جافه ولكن هناك ايضا بصيص من الامل لان الحب موجود والوفاء موجود ايضا فى حياتنا نعم هو قليل لمنه مع موجود وكلنا امل فى ان ياخد حقه فى هذه الحياه كى نسعد ونستمتع جميعا بالحب الصافى والوفاء النادر
تحياتى الخالصه اخى الكريم
ابوداود

أمال الصالحي يقول...

في هذه القصة يبرز معنى الوفاء بشكل واضح، وقد قل في زماننا هذا

تحياتي لك

منجي باكير يقول...

تحية الى حرف الوفاء

في زمن عزّ فيه الوفاء ....

تقديري للطرح و صاحبه


مدونة الزمن الجميل يسعدها دعوتك إلى جديدها !



-

faroukfahmy58 يقول...

ابو داوود
لا تعاتبنى على الغياب والتأخير فكلاهما خارجين عن ارادتى لعدم استقرارى فى مكانى
الحقيقة يا ابو داوود ان سطورك تتنافس فى اشباع نهمنا الدائم للتطريب والتنغيم بابداعاتك الفكرية والهاماتك النثرية
فقد كنت موفقا تمام التوفيق فى اخراج هذه القصة الانسانية التى تضم سلاسلها اللؤلئيةوثاق انبل المشاعر الانسانية وارقاها واصدقها
انك حيثما وحينما تكتب يا ابو داوودفانك تخاطب كل نفس بان ترقى بذاتها الى اسمى علو فى مراتب الانسانية
الفاروق

وفاء بركات يقول...

كم هي جميله قصصك
رائعة رائعة فيها
معاني جميله ووفاء نادر
سلمت يداك

الاحلام يقول...

الاخت الغاليه امال الصالحى
نعم اختى فالوفاء نعمه من الله ينعم بها على عباده وان كان الانسان يتحلى بها يكن احسن الناس
سعيد بوجودك الرائع هنا تحياتى الخالصه لكى دائما ابوداود

الاحلام يقول...

الاخ العزيز منجى باكير
اتمنى ان يكون الطرح نال اعجابك بصدق فانا اسعد جدا بان ينال اعجاب انسان هثلك ذو حس فنى رائع
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

اخى الحبيب الفاروق
وهل بين الاحبه يكن العتاب وهل بين الاخوات يكن الحساب
لقد كان تعليقك بمثابه طوق النجاة لى فانا دائما اغرق حتى اجد تعليقك عندى فاسعد به وابتهج ويملا قلبى السرور دائما
فاعجابك بما اكتب وسام على صدرى فانا عندى حق عليك الا تغيب عنى ابدا لانى احبك فى الله فلا تحرمنى وجودك
تحياتى الخالصه والراقيه لك وللاسره الكريمه حبيبك ابوداود

الاحلام يقول...

الاخت العزيزه وفاء بركات
سعيد بالتعليق الجميل هذا وبكلماتك الراقيه جدا
الوفاء اختى نادر الوجود لكنه موجود فعلا
تمنياتى لكى بالسعاده
تحياتى ابوداود