اتشرف دائما بزيارتك فاهلا ومرحبا بكــــــــــــــــــــــم

لا تقسى عليا يا زمن ببعــــــــد اصحابى فهم شمعه يا زمن تنير ايامـــــــــــــــــــــــــــى بتمنــــــــى منهم يا زمن يكونوا بجوارى ويكونوا النور الى يضىء احــــــــــــــــــلامى بــادعوهم لمدونتى يا زمــــــــــــــــــــن ليكونوا معايا طوال اعوامـــــــــــــــــــــــــى

الجمعة، 16 ديسمبر، 2011

رجل بمعنى الكلمه

جلس يتناول العشاء بعد يوم شاق غلب عليه من  التعب والارهاق فقد كان يوما شاقا من بدايته فلقد استيقظ فى الصباح على صيحات جاره وهو يتألم من شدة المرض فأسرع اليه ليجده فى حالة اعياء شديد وكان لابد ان يتواجد وقتها فانه ليس جار فحسب انه والد حبيبته والد من دق قلبه لها والد معشوقته الجميله هرول مسرعا اليه  اسرع لاحضار سياره ليذهب به الى المستشفى تألم كثيرا عندما رأى الحزن يملا قلب حبيبته والدموع تملاء عينيها الجميلتان فتمنى الشفاء العاجل لوالدها حتى يسعدها  ويدخل السرورالى قلبها  وصل الى المستشفى وعند الكشف الطبى عليه وجدوا انه لابد ان ينتظر لديهم بعض الايام حتى تتحسن حالته الصحيه
. جلس معه بعض الوقت حتى اتى له مكالمه تليفونيه من صديقه  يبلغه بانه لابد ان يتواجد لدى صديقه فانه يحتاج لخبرته حيث انه يعمل فى مجال التكنولوجيه فاستأذن وذهب مسرعا لدى زميله حتى اتم عمله على اكمل وجه غادر منزل صديقه ذاهبا الى منزله واذ به يتلقى تليفونا من اخيه احضر اخى حالا فانا اريدك هنا وبدلا من ان يذهب الى بيته ذهب الى منزل اخيه ليجد هناك مشكله بينه وبين جاره ففهم الموضوع من اخيه وذهب الى جاره وجلس معه وقرب وجهات النظر حتى قضى على حاله الغضب الموجوده بداخله واتى باخيه ولم يتركهما الا عندما اقتربت وجهات النظر بينهم وبدات الحياه طبيعيه بينهم اقترب اليوم على الانتهاء فاستأذن اخيه وذهب الى البيت وهو فى طريقه الى البيت اذ به يرى امرأه عجوز تريد المساعده لتوصيلها الى منزلها  بما معها من محتويات فاسرع اليها واوصلها الى منزلها وشكرت له معاونته فابتسم فى وجهها وتركها وغادر المكان قاصدا بيته اذ يرى مشاجره كبيره بين شباب المكان فيسرع مهرولا اليهم حتى يخمد المشاجره سريعا تعب كثيرا حتى استطاع هو ومجموعه من الناس ان يجعلوا ثورة الشباب تهدأ ويرجع المكان الى الهدوء وبعد معاناه ما بين هذا وذاك وجد نفسه فى البيت بعد يوم شاق متعب تناول عشاءه وذهب كى يخلد الى النوم ولكن لا تاتى السفن دائما بما تشتهى الانفس شعر بحالة اغماء فقد على اثرها الوعى وعندما استيقظ من غيبوبته وجد نفسه بالمستشفى ووجد بجواره كل افراد الشارع قلقين عليه ويتمنون له الشفاء العاجل وجد من بينهم  حبيبته ووالدها والذى كان متواجدا بالمستشفى لاكمال العلاج راى المرأه العجوز الذى ساعدها فى الوصول الى منزلها تحدث الى والد حبيبته وطلب منه الارتباط بها فنظر اليها فرأى الفرحه تظهر على وجهها  فابتسم الاب ووافق على الفور وقرأ كل ما هو موجود الفاتحه مباركة على الارتباط وغادر المستشفى وغادروا جميعا معه سعداء لسعادته  متوجهين الى منازلهم واخيرا تمكن من النوم  وهو سعيدا بما جرى وشكر الله سبحانه وتعالى على نعمته عليه

هناك 37 تعليقًا:

بسمة الورد يقول...

مساؤوك هنا وسعاده ابو داود

وها انت تطل عليا بقصه جديده بتهيالى المرة دى انت اتاخرت شويتين تلاته على ما اظن صح ؟ لعل المانع خير

وبجد قصة ولا اروع واسمحلى اقول ما يجول ويصول فى زهنى بلا مبالغه انا حسه ان دى قصة حياة ابو داودد والله اخى احساسى انك هذا الرجل

طابت ايامك وطاب قلمك الناصح الرشيق

احترامى اخى ......معزرة للاطاله

reemaas يقول...

القصة اكتر من رائعة

بس حضرتك ليه مختفى من فترة يا استاذ محمد
يارب يكون خير

أم هريرة.. lolocat يقول...

وعندما استيقظ من غيبوبته وجد نفسه بالمستشفى ووجد بجواره كل افراد الشارع قلقين عليه ويتمنون له الشفاء العاجل وجد من بينهم حبيبته ووالدها والذى كان متواجدا بالمستشفى لاكمال العلاج راى المرأه العجوز الذى ساعدها فى الوصول الى منزلها


اولا نحمد الله على سلامتك بعد غيبة طويلة
ثانيا يقول تعالى ( هل جزاء الاحسان الا الاحسان )
فهكذا حال المسلم يعطى الخير ولن يجد سواه
بارك الله فيك اخى ابو داوود على قصتك الهادفة الجميلة

تحياتى وتقديرى لك

rona ali يقول...

مساء الخير ^_^

قصصك بجد لايشبع منها يا استاذي
بجد هنا بحس بالزمن والشخصيات اللى محتاجه تتواجد حاليآ
بحس ان ابطال قصصك احنا مفتقدناهم في حياتنا كتييير

تسلم ايدك بيجد:)

zizi يقول...

ابو داوووووووووووووووووووووووووووووود ..فينك من زمان اشتقنالك واشتقنا لقصصك الواقعية وفعلاً زي ماقالتالأخت الفاضلة بسمة الورد أنا باحس ان انت هذا الشخص ..ولذلك انت تصف بمنتهى الدقة مايمكن ان يحدث ..تحياتي لك وامتناني لقلمك المبدع ..

rack-yourminds يقول...

حقيقي يا اخي دائما قصصك هادفه.بارك الله فيك

Carmen يقول...

وصف رائع ومعنى اروع تسلم ايدك

تحياتى

هبة فاروق يقول...

جميله يا ابو داوووود
دائما ارى فى كتاباتك الرومانسيه الممزوجه بالواقع الالييييم
تحياتى لقلمك المبدع دائما
ومتغبش تانى علينا

سكر زيادة يقول...

صباحك سكر ,

كلمات جميلة جدا و قصة أكثر من رائعة

ريــــمــــاس يقول...

صباح الغاردينيا ابوداو
اولاً الف الحمدالله على سلامتك
أفتقدناك منذ فترة
ثانياً قصة رائعة ممزوجة بـ أجمل
المشاعر وهي المحبة والحب والخلق
الرائع مع الناس وتلك الطيبة والعطاء
التي جسدها بطل القصة
ثالثاً لاداعي للإعتذار أخي فـ مدونتي
تنتظرك دائماً ولكن لاتطيل الغياب :) "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

شمس النهار يقول...

جميلة ورايقة وصافية
زي ضحكة الطفل

ده ملاك مش انسان

وجع البنفسج يقول...

معروف كما تعامل تُعامل .. وما جزاء الاحسان إلا احسان ..

قصة جميلة أخي أبو داوود.

faroukfahmy58 يقول...

ابو داوود من غير ووووووووووو
انا زعلان منك قوى ومش هصالحك وانت عارف السبب ومش كمان هعلق على بوستك
الفارووووووووووووووق

( حياتى ) يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخ ابو داوود اولاً حمدالله علي سلامتك

ثانياً اشكر سؤالك واطمأنانك مع انه

واجب علينا ان نطمأن عليك

ثالثاً امتعتنا كعادتك بهذه الواقعة

التي اتمني ان تنتشر مثل هذه السلوكيات

مع انها موجودة لكن اتمنى ان تعمم بيننا

جميعاً فيكثر الخير وتستقر حال البلاد

والعباد

واتمني ان تكون بصحة جيدة وخير حال

لاني اشعر من القصة انك بطلها مع بعض

الاختلافات التى لا تغير اصل الحكاية

بوركت ودام قلمك وابداعك المتميز

دمت بكل خبر وود

تحياتي

زهرة

منجي باكير يقول...

كعادتك الاحلام حرف رائع و قصة تلامس الواقع

تحياتي

مدونة الزمن الجميل يسعدها دعوتك إلى جديدها:هذيان عربي يراود المواطنة !


-

الاحلام يقول...

بسمه الورد
دائما نسعد بتواجدك هنا وبتعليقاتك الرائعه التى دوما ما تنير المدونه باحرفها الراقيه الرقيقه
دمتى دائما بخير وسعاده
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

reemaas
ما يحزننى فى غياتى اننى افتقدكم ولكن ما يهون عليا الغياب الامل الذى يراودنى فى اننا سنتقابل مره ثانيه
تواجدك انار مدونتى واسعدنى تقبلى تحياتى ابوداود

منجي باكير يقول...

تسعدني معاودة الزيارة ...

مدونة الزمن الجميل يسعدها دعوتك إلى جديدها:مفارقات و احباطات!

*

الاحلام يقول...

ام هريره
جميل تعليقك فانه يشع نورا وجمالا من عطر حروفه الرائعه
شكرا على السؤال وعلى التعليق الراقى
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

رنا على
اعجابك بالقصه اسعدنى وتعليقك اسعدنى اكثر تمنياتى بالتواصل الدائم
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

زيزى
انا بخير الحمد لله شوية ظروف ويارب تعدى على خير وبعدين انا عارف لما تحتاجى تطمنى عليا هتوصليلى وانا عارف هتوصلى ازاى
هههههههههههههههههه
اتمنى ان تكونى سعيده دائما
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

rack-yourminds
اشكرك على تعليقك الجميل الراقى واتمنى التواصل بينا دائما
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

كارمن
الاروع من وصفى هو تواجدك الجميل الذى يضيف بهجه وسرور على نفسى وعلى مدونتى
تمنياتى لكى بالسعاده
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

هبه فاروق
الابتسامه هى عنوانى عندما قرأت تعليقك فعندما قرأته تذكرت الابداعات التى تكتبيها فابتسمت لكى منى شكرا مرتين مره للابتسامه ومره لتواجدك الرائع
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

سكر زياده
صباحك احلى من السكر واجمل من القمر
الاروع من قصتى تواجدك الرائع
اتمنى التواصل دائما
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

ريماس
يا من تشعرينا بلحظات الرومانسيه الجميله حتى فى تعليقاتك ارى فيها اعذب الكلمات وارقها
سعيد كالعاده بتواجدك اتمنى ان تكونى سعيده تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

شمس النهار
يالها من كلمات رقيقه وياله من تعليقك رهيب فكلماتك تدل على ما فى داخلك
فداخلك انسانه رقيقه وطيبة القلب
سعيد بتواجدك اختى الغاليه
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

وجع البنفسج
جمال القصه ينبع من تواجدك هنا وقراتها فانها تسعد جدا بتواجدك بين احرفها
تحياتى الخالصه ابوداود

الاحلام يقول...

الفاروق
اتمنى اخى الحبيب ان تلتمس عذرى كما وصفته لك فلن يبعدنى عنك الا ما هو اقوى من البعد
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

زهره ( حياتى)
والله يا اختى اننى اشعر باننا هنا كيان واحد ولابد من السؤال عما يغيب فتره لانه فعلا يترك فراغ رهيب
اتمنى ان تكونى دائما سعيده
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

منجى باكير
وانت كعادتك اخى تلامس قلوبنا بكلماتك الرقيقه وتعليقاتك الرائعه فنشعر من خلالها بالسعاده
تحياتى لك اخى ابوداود

زينة زيدان يقول...

أخي العزيز

أبو داود

أشكر انسانيتكك و كلمماتك التي تذكرننا

بآدميتنا ..

اشكر سؤالك عني
أنا بخير وسألقاكم بعد
انتهاء مشاغلي مع الحياة..

تحيتي

شــــــ غ ـــــــب يقول...

رائع ماكتبت اخي الكريم
وفيه من النصح الكثير
وهذي مبادئنا وديننا الاسلام
بارك الله فيك وفي قلمك الناضج .
وتقبل مروري ..
ويسعدني تواجدك بمدونتي ..

إحســاس شــاعر يقول...

قصة سرحت بي في عالم بعيد جدا
فيها الكثير من الجوانب المشرقة
لي شخصيا .. ومتأكد لكل قارئ

دام نبضك

بتال المحمدي

الاحلام يقول...

زينه زيدان
وان لم يسال الاخ عن اخته معن من يسأل
اتمنى ان تكونى سعيده دائما والا تغيبى كثيرا فنحن نحتاج الى ان تنير المدونه بنورك
تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

شــــــــ غ ــــــب
الرائع حقا وجودك هنا سعدت جدا به وشعرت بقيمه كلماتى
تمنياتى بالتواصل الدائم تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

احساس شاعر
حقا شعرت بانه احساس شاعر يتذوق ويمتعنا بتعليقاته اهلا بك اخى هنا دائما مع وعد لزياده ركنك فى اقرب وقت تحياتى ابوداود