اتشرف دائما بزيارتك فاهلا ومرحبا بكــــــــــــــــــــــم

لا تقسى عليا يا زمن ببعــــــــد اصحابى فهم شمعه يا زمن تنير ايامـــــــــــــــــــــــــــى بتمنــــــــى منهم يا زمن يكونوا بجوارى ويكونوا النور الى يضىء احــــــــــــــــــلامى بــادعوهم لمدونتى يا زمــــــــــــــــــــن ليكونوا معايا طوال اعوامـــــــــــــــــــــــــى

السبت، 12 نوفمبر، 2011

اغــــــــــــــــــلى الحبــــــــايب

بسم الله الرحمن الرحيم
جلس الثلاثه فى مكان واحد فهم ثلاثة اخوات تربطهم علاقات أخوية طيبه للغايه جمعتهم على الحب والحنان والتعاطف .
جلسوا فى مكان واحد ولكن كل واحد منهم تفكيره شارد فى شىء مختلف مع ان البطل واحد فى عقولهم ,
بدا الاول يتذكر موقف امه عندما اشتد الدين عليه وحاول مرارا وتكرارا وجود حل لهذا الدين ولكنه لم يجد الحل تذكر عندما توجه صاحب الدين الى المحكمه حتى يأخد حقه بالرغم من التوسلات العديده كى يمهله مده من الوقت حتى يتدبر امره لكنه اعطاه مهله واثنان وجاء وقت سداد الدين والظروف لم تكن على ما يرام معه تذكر عندها كان متوجها الى المحكمه وكان عنده يقين انه سيسجن لعدم وجود مبلغ الدين وعند صدور الحكم وجد امه تهرول الى القاضى حتى تسدد دينه وخرج من المحكمه بعد سداد دينه بين يدى امه ودموعها الحانية.
جلس يفكر فى تلك الذكريات , اذ باخيه بجواره يسرح بخياله ويتذكر يوما لا ينسى عندما كان يستقل السياره ليذهب لزيارة اخته فى البلده المجاوره واذ بسياره نقل مسرعه داهمت السياره وخرج منها باصابات بالغه وخطيره وكان فى احتياج شديد جدا لنقل دم ولم يجدوا فصيله مطابقه لفصيلته الا فصيلة امه وهرولت مسرعه الى غرفة العمليات حتى اعطته الدم اللازم لنجاته من الموت وها هو يجلس وبصحه جيده بفضل دم امه وخرج من المستشفى بين يدى امه ودموعها واذ هو يتذكر هذا الموقف الذى لا ينسى
اذ باخيه الثالث تزرف عينيه دموعا وهو يتذكر ما فعلته امه من اجله فعندما كان شابا قويا عوده فارعا به حيويه ونشاط رأى شابه جميله اعجب بها وبجمالها واراد ان يتقدم لخطبتها ولكن كانت هناك مشكله فانه لا يستطيع التفاهم مع اهلها لشدتهم وتجبرهم ولكنه اصر على الارتباط بها ونفذ كل طلباتهم حتى استطاع الفوز بحبيبته وفى اول مشكله بينهما ظهر الوجه القبيح لاسرتها فارادوا ان يلقنوه درسا بواسطة الضرب المبرح وهموا اليه ليضربوه واذا بامه تهرول اليه مسرعه واحتضنته وهو على الارض واخذت قوة الضرب وحدها حتى فقدت الوعى لينجوا وهو بين احضان امه وقد استطاعت ان تنقذه من الضرب الذى كاد ان ينهى حياته واخذها مسرعا الى المستشفى وقد جلست فى المستشفى اكثر من شهرين حتى تعافت وخرجت معه وهو بين يديها وبين دموعها.
استفاقوا جميعا من تفكريهم لينخرطوا جميعا فى البكاء فقد ماتت اليوم من كانت تخاف عليهم اكثر من نفسها فاخذوا بعضهم بالاحضان مع كثرة بكائهم يتحسرون على ما اصابهم من مصيبة الموت المفجع لأعز أحبابهم ,,وفاة الام والحنان والوفاءوكل شيىء للمرء
فى دنياه......................

هناك 48 تعليقًا:

بسمة الورد يقول...

مساؤك خير وهنا ابو داود

وقصة راقت لى كثيرا وبدايه موفقه راقية المعانى ..

احسنت واجدت ما يسمى بالبلاى باك روعه بجد

قصة رغم حزنها وما بها من ذكريات الا انها معبرة برقة مشاعر الابناء ووفائهم للام الحانية الغالية

احسنت اخى وسلم نبض قلمك الراقى الذى ننتظر ما يقدم ويبدع دائما

مودتى واحترامى

منجي باكير يقول...

الأمّ !

آآآآآآآه يا صديقي لو كتبنا فيها الكتب لما ذكرنا دزءا من مناقبها و فضائلها علينا ..
ألم تقدّسها الشرائع و تتقدّم كل فضيلة و جمال
و إحساس ..

شكرا الأحلام على موضوع رائع استطعت أن تطرحه بأسلوب شيّق و حروف رائعة و إحساس قويم ...

***

رايك يهمني في موضوع : تدوين تحت الوصاية !
موضوع حاز على اهتمام كثير من المدونين
http://zaman-jamil.blogspot.com/2011/11/blog-post_08.html


منجي باكير

نور يقول...

ليس اجمل ان نكتب مشاعر راقية سامية بحروف صادقة ..

كل الشكر لك اخي الكريم
دمت بكل خير

ياسمين يقول...

جميلة الأم بكل تفاصيلها..
ابتسامتها الصافية..
نظرتها الحنون..
لمستها
حتي همسها..بلابل تغرد حولك..
ربنا يحفظ كل الأمهات
ويرحمهم
جميل..
شكراا

أمال يقول...

السلام عليك أخي

الجنة تحت أقدام الامهات
وهي مواقف ليست غريبة من امرأة تجاه ابنائها.
حفظ الله امهاتنا من كل شر
سلام لك اخي

Carmen يقول...

منبع من الحنان والتضحية :) تسلم ايدك وقلمك
تحياتي

ساسو يقول...

الام دي مصدر الحب والحنان
لو كتبنها عنها ما يكفينا مليون كتاب
لو جمعنا كلام العالم كله ما يوفيها حق من حقوقها

احساسك جميل اوي

rona ali يقول...

اولا احب اطمن حضرتك انا بخير
وكتبت بوستين حلوين وفيهم تفائل الفكرة واحد والفكرة اتنين

ثانيآ انا محلاحظه تاثرك بقصص الام
هل دة لي مرجعيه معينه

القصه جميله جدآ ومحزنه وتلى الواحد يروح فورآ دلوقتى يقبل ايادى ست الحبايب بيجد

تسلم الايادى اللي كتبت
دومت مبدعآ :)

zizi يقول...

طيب دلوقتي انا اعمل ايه واركز ازاي وانا عمالة اغني مع الست ماخطرتش على بالك يوم تسأل عني وعنيه مجافيها النوم يا مسهرني ..اما القصة في منتهى الجمال والتكامل وحاجة تخلي دموع الواحد تتداعى ..الله عليك يا محمد سلمت ايديك ويسلم ابداعك وابتدي فكر في تجميع كتاب بقى وربنا يوفقك ..

mena يقول...

الام هى الام وستظل دائما ام

قصة رائعه وشيقة برغم ما تحمله

من حزن بين طياتها لكنها فعلا

تستحق القرأه استمتع انا جدا بوجودى

ف ركنك وجعبتك المليئه دوما بالقصص

رائعه والممتعه تحياتى لك ودمت بخير

روح النرجس يقول...

؛

ياهٍ ما أروعَ الإحساسَ بحبِ الأم وما أقسى فراقها ! .. رائعة وبسيطة

كَ عادتكَ أستاذي تكتبَ ما يدخلُ القلبَ
بكـــــــل عفوية

,,,,

شكراً لسؤالكَ المستمرِ عني

وأتمنى أن تكونَ دوماً عبقاً تحبُ الخيرَ

تحياتي ...

هبة فاروق يقول...

لمست قصتك يا ابوداوود قلبى فما اجمل تضحيات الام من اجل اسعاد وحمايه ابنائها
اجدت فى سردك لهذه القصه فسردك كسلاسل الدهب
تحياتى لقلمك الراقى ومشاعرك الطيبه

ghada issa يقول...

طاب يومك سيدى العزيز ..اقرا قصصك القصيره واتخيل حتى وجوه ابطالك واشعر بهم استطعت ان تصور لنا عبر ثلاثه مواقف عظمه الام وروعتها ..سلم فكرك وابداعك ...لك مودتى ..وتوليباتى ..

مازن الرنتيسي ● أحلام الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
بوركت أخانا في الله على الطرح الطيب لهذه القصة الرائعة بأبطالها وعلى رأسهم الام العظيمة
ولم قال رسولنا الكريم: أمك ثم أمك ثم أمك ؟ لعظم حقها علينا

تحياتنا واحترامنا وتقديرنا لك أخانا في الله

موقع المنشد مازن الرنتيسي - أبو مجاهد
صفحة أحلام الرنتيسي – هذه سبيلي

اقصوصه يقول...

جميله جدا :)

آخر العنقــــــود يقول...

قصة تدمع لها أي عين
يا ترى يوم رحيل الأم ده بيكون ازاي؟!!
يارب هونها علينا
قصة رائعة وشكرا على التذكرة
تحياتي

( حياتى ) يقول...

اخى ابوووووووووداود

لقد لامست قصتك قلوبنا فعلاً ان حنان الام

مشهود له بين جميع الكاءنات ليس الانسان

فقط ولا يشعر بقيمته الا من فقده

امي .. كلمة صادقة قوية تنطق بها جميع

الكائنات الحية طلبا للحنان والدفء

والحب العظيم الذي

فطر الله قلوب الأمهات عليه تجاه أبنائهن

..

ذكر فى الاثر انه عندما تموت الام ينادى

منادى من السماء ان يا ابن ادم ماتت

التى كنا من اجلها نكرمك فأتى بعمل

صالح نكرمك من اجله


لكَ تقديري واحترامي
زهرة

الاحلام يقول...

بسمه الورد
انتى حقا بسمه تملأ القلب بالسعاده بوجودك الدائم العطر الذى يشرح القلب والفؤاد تعليقك اسعدنى كما يسعدنى دائما لكى منى ارق التحيه ابوووووداود

الاحلام يقول...

منجى باكير
وجودك العطر اخى هو ما اسعدنى تمنياتى بالتواصل الدائم
تحياتى ابووووداود

الاحلام يقول...

نور
اجمل ما ف التعليق وجودك الجميل هنا فقد اسعدينى جدا بوجودك وبتعليقك الراقى الجميل تحياتى ابووووووووووداود

الاحلام يقول...

ياسمين
وكما تسعدنا الام بحنانها وطيبة قلبها انتى ايضا اسعدتينى بوجودك الراقى الجميل تمنياتى بدوام التواصل لكى تحيه وتقدير ابوووووووداود

الاحلام يقول...

امال
ارايتى اختى هذا النور الذى يتوج مدونتى انه نور ياتى من بين احرف تعليقك الجميل حمدا لله على سلامة وجودك مره اخرى هنا بين احرفى وكلماتى فهى دائما تسعد بوجودك تحياتى ابوووووداود

الاحلام يقول...

كارمن
الام منبع حنان وتضحيه حقا وانتى منبع سعاده لكى بوجودك وتعليقك الرائع الذى دائما ما يسعدنى تحياتى ابوووداود

الاحلام يقول...

ساسو
الام تشع الحنان لمن حولها والحبيبه تشع الحب لحبيبها اما انتى فتشعى السعاده هنا بكلماتك الجميله احساسك انتى الاروع دائما سعيد بوجودك تحياتى ابوووداود

الاحلام يقول...

رنا على
اولا الحمد لله انكى بكل خير ويارب دائما
ثانيا تاثرى بقصص الام نابع من حبى وعشقى لامى فهى منبع الحنان والحب الدفء والامان لى فانا استنشق منها اكسيل الحياه احب امى واسعد جدا بوجودك هنا تحياتى ابوووداود

الاحلام يقول...

زيزى
الاغنيه لمن يحب الاستمتاع والقصه لمن يحب النقض
جميل التعليق وجميل من كتب التعليق فالجميل لا ينبع منه الا جمالا هنا رايت القلب يساعى كثيرا رايت القلب به الام والاب والزوجه والاولاد والاحباب والاحباب مثل زيزى الجميله التى دائما ما تسعد قلبى بتعليقاتها اسعدكى الله كما تسعدى قلوبنا
تحياتى ابووووووووداود

الاحلام يقول...

منه
ان كان هنا المتعه فماذا نسمى ما عندك المتعه هناك وما ادراكى ما هناك هناك مدونه تسمى احيا بحبك نرى فيها اجمل الكلمات واحلى الرومانسيات اعجابك بالقصه وسام على صدرى سوف انقله لاولادى
تحياتى ابووووداود

الاحلام يقول...

روح النرجس
دائما اسعد بوجودك واحزن فى غيابك فرب اخ لم تلده امك ورب اخت لم تلدها امك احب ان اطمئن على اخواتى دائما واحمد الله على انكى بخير وبصحه جيده وهذا يكفى تحيه وتقدير ابوووووداود

زينة زيدان يقول...

ما أصعبه من موقف وما أقساه
ان تقف امام الموت وهو يختطف أعز ما لك
وأنت لا تملك شيئا غير الدموع والذكريات...

كلمات راقية تسطر احساس سامي رفيع

أخي أبو داود
مني دوما لمشاعرك النبيلة كل الاحترام

الاحلام يقول...

هبه فاروق
خروج هذا الكلام الراقى الجميل من بين افكارك ليس له تفسير الا انه نابع من انسانه طيبه القلب وجميله المشاعر ولماذا الاستغراب وانتى نابعه من قلب الفاروق ذو القلب الصافى والحنون انتى انسانه راقيه المشاعر هبه واسال الله لكى داوم الصحه والسعاده تحياتى ابوداود

الاحلام يقول...

غاده عيسى
ما اجملها توليبات هذه التى تهبيها لنا كعادتك ونحن ايضا نريد ان نهب لكى ولو شيئا بسيطا يبين لكى سعادتنا بوجودك العطرفلكى منا اجمل ورده فى زهور اعظم حديقه فى الوجود حديقه المولى عز وجل اعزكى الله واسعدكى دائما
تحياتى ابووووداود

الاحلام يقول...

مازن الرنتيسى واحلام الرنتيسى
وها انا على موعد اخيرا بتعليقك انتظرته طويلا طويلا ولن اشعر بالسعاده والسرور الا عندما رايت هذا التعليق الراقى الذى اسعدنى جدا
تحياتى وتقديرى لشخصكم ابوووداود

الاحلام يقول...

اقصوصه
اهلا بكى دائما هنا اتمنى التواصل بيننا حتى نستمتع سويا بما يكتبه كل منا تحياتى وتقديرى ابووووداود

الاحلام يقول...

اخر العنقود
نسال الله دوام الصحه والعافيه لامك وامى وامهات المسلمين اجمعين
سعيد بهذا التعليق الجميل اتمنى ان تتقبلى تحياتى دائما ابوووداود

الاحلام يقول...

زهره ( حياتى )
هذه هى الام زهره نبع الحنان والطيبه فكلنا استمتعنا بها وكلنا اخذنا ما يكفينا من حنان وحب
تعليقك راقى وجميل وسعيد به كثيرا اتمنى لكى دلوم الصحه تحياتى ابوووداود

الاحلام يقول...

زينه زيدان
ما اسعدنى اليوم برؤيه هذا التعليق الجميل فهو يبهج قلبى ويسعد فؤادى
نعم اختى انها الام الحب الحنان ومهما كتبنا قصص واشعار فلن نكتب ولا جزء بسيط مما فى قلبونا لها
تحياتى وتقديرى ابوووووووووداود

faroukfahmy58 يقول...

ابو داووووووووووووود
للمرة الاولى من سوء حظى ان تسرع فى الرد على التعليقات
ظننت ان الباب موصدا فدخلت متجاسرا بغير استئذان
وهل استأذن فى دخول باب انت صاحبه وانت صاحبى وحبيبى
دائما ما تتحفنا ابو داووووود بمأثوراتك الراشدة الهادية الشافية
الأم ثم الأم ثم الأم
كانت امى
العين التى ابصر بها
سلاحى الذى يقينى
اليد التى احمل بها واتحامل عليهاواميل لها عند نواكب الزمن
الشراع الذى يسيرنى
المنار الذى يهدينى
القلادة التى اتشرف بها ومنها
درجاتهاهى التى رفعتنى وظهرتنى
ووووووو الى آخر الواوات الحلوة كواواتك يا ابو داووووووووود
اجتر صبرى على غيابها وكيف تغيب وقد كانت ولا زالت فى اعناق اوردتى
كم انت جميل يا ابو داوووود وليس غريبا ان تقول هذا الكلام الحلو يا حلو
الفاروق

ريبال بيهس يقول...

صباح الورد الأحلام

هي الأم فماذا يقال عنها هي ريح

الجنة و باب السعادة ومهما فعلنا

من أمور لبرها لن تفي طلقة واحدة

فسبحان الله كل البشر يعطون بمقابل

إلا الأم تعطي دون أن تنتظر الرد ..

مبدع ومميز

تحياتي وإحترامي

الاحلام يقول...

الفاروق
ياله من تعليق رقيق زاد القصه حسنا وجمالا ولما لا يزيدها وهو من الفاروق فقد اسعد الكلمات وجعل الحروف مسروره
دائما اسعد بوجودك الراقى هنا فلا تحرمنى اياه تحياتى وتقديرى ابووووداود

الاحلام يقول...

ريبال بيهس
وهل بعد ما قلت يوجد قول نعم الكل يعطى مثلما ياخد ولكن الام تعطى ولن تنتظر المقابل فالحنان والعطف والحب والدفء يوجد عندها
وجودك اسعدنى اخى تقبل تحياتى ابوووداود

وجع البنفسج يقول...

مافي اعظم ولا أحن ولا أطيب من قلب الأم ..

قصة جميلة ومؤثرة ..جعلتني استعيد ذكرياتي مع امي رحمة الله عليها ..

ربنا يحفظ أمهات المسلمين ويرحم أمواتهمم ..

أحسنت اخي أبو داوود .

ريــــمــــاس يقول...

مساء الغاردينيا ابوداود
وكل عام وأنت بخير بعد الزحمة
أعتذر لتأخري عن ركنك لظروف السفر
وحين عودة كنت هنا أقرأ جديدك
قصة مؤلمة سطورها ولكن تبقى الأم
جنة عطاء ودفئ وحنان لايعوض"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

سكر زيادة يقول...

لا يوجد أغلى من الأم , أسفة جدا عن عدم وجودي دائما ولكن لاسباب خارجة عن ارادتي

تقبل مروري

الاحلام يقول...

وجع البنفسج
رحم الله الوالده واسكنها فسيح جناته
حضور العطر اسعدنى جدا تحياتى الخالصه ابوووووووووووداود

الاحلام يقول...

ريماس
واخيرا يا ملكة الرومانسيه حضرتى وحضر معكى النور والبهجه التى ملاءت المدونه بالسعاده والسرور
حمدا لله على السلامه ونورتى من جديد
تحياتى الخالصه ابووووووداود

الاحلام يقول...

سكر زياده
لا داعى للاعتزار فكلانا لديه ظروف وان لم يعذر الاخ اخوته فمن يعذرهم
سعد بتواجدك جدا اتمنى ان تكونى دائما بخير
تحياتى ابووووووووداود

dodo, the honey يقول...

السلام عليكم ...
إن الأم ، ليست كأي شخص آخر في هذه الحياة
ليست كالأب أو كالأخ ،
إنها من يعجز عن وصفها كل الملأ ,,,
و لن يستطيع أحد ان يوفيها حقها ...

شكرًا لطرحكَ موضوعًا كهذا ...

تحيآتي لكْ ...

الاحلام يقول...

dodo, the honey
نورمتى مدونتى المتواضعه وشرفتينى بالقاء الضوء على كلماتى المتواضعه تمنياتى لكى بالسعاده دائما تحياتى ابوووووداود