اتشرف دائما بزيارتك فاهلا ومرحبا بكــــــــــــــــــــــم

لا تقسى عليا يا زمن ببعــــــــد اصحابى فهم شمعه يا زمن تنير ايامـــــــــــــــــــــــــــى بتمنــــــــى منهم يا زمن يكونوا بجوارى ويكونوا النور الى يضىء احــــــــــــــــــلامى بــادعوهم لمدونتى يا زمــــــــــــــــــــن ليكونوا معايا طوال اعوامـــــــــــــــــــــــــى

السبت، 24 ديسمبر، 2011

الـــنــــــــــــــــــدم

لم يشعر بالوحده الا عندما دخل الليل , شعر ولاول مره انه بمفرده فى المنزل شعر ببرودة الجو القارصه فى هذه الليله , لم يكن يتخيل انه سيحتاج احدا بجواره فى هذا الوقت كى يشعره بالدف فى هذا الجو البارد شعر بانه تعجل فى خلق المشاكل بينه وبين زوجته واولاده حتى تركوا المنزل , والان لا يسكنه الا هو شعر بالندم لحظه ان غادروا المنزل فلم يكن هناك سببا مقنعا للخروج ,لكنه كان نتيجة تراكمات قديمه احدثت الشرخ الموجود حاليا بينهم شعر بالندم فى وقت الوحده القاتل اتخذ مكانا فى ركن من اركان المنزل وفى يده كوبا من الشاى الساخن  جلس وحيدا يتذكر ما حدث 
 
فقد بدا القلق يقتله عندما تاخروا كثيرا خارج المنزل لقد بدا الوقت يدخل على منتصف الليل وهو فى قلق شديد انهم خرجوا من بيت عائلة زوجتى منذ مده والمفروض وصولهم فى وقت مبكر فلماذا التاخير التليفون مغلق ولم يعرف عنهم اى شيئا فاين ذهبوا ترى ماذا حدث لهم ؟
بدا التوتر يمتلكه ايخرج للعثور عليهم ام يجلس ينتظرهم ولكن الى اين يذهب والحيره كادت تقتله وهو فى هذا الموقف واذ بالباب يفتح ويدخلوا جميعا وهم يضحكون ضحكات عاليه تستفز أعصابه ,اين كنتم حتى هذا الوقت بدات الزوجه تقص له الحكايه وكيف تعطلت بهم السياره الاجره وما حدث من رجل كان يستقل معهم السياره جعلهم جميعا يضحكوا وفى هذه الاثناء قام واقفا وفى صوته حده!! لماذا لم تخرجوا مبكرا حتى تعودوا فى وقت مبكر؟ اشتدت المشكله بينهما وكان على اثرها انها تركت المنزل وعادت الى منزل اهلها مره اخرى بعدما اشتد النقاش بينهما وفى صحبتها الابناء,
جلس اكثر من اسبوع وحده لم يشعر بالوحده الا فى هذا اليوم عندما اشتد البرد وبدا المنزل كالقبر دون حياه وبدا السؤال الم تتذكر زوجتى يوما واحدا انى فعلت معها شيئا جميلا سعدت به . الم تتذكر السعاده التى كانت تسكن قلوبنا وتتذكر هذا الموقف . الم تتذكر كيف كنت اسهر الليالى فى عمل شاق حتى احضر لها هى واولادها كل ما يتمنون . الم تتذكر حبى لها وهى التى كانت تقول ان حبك عوضنى عن السنين  التى عشتها قبلك وتتذكر هذا الموقف الم تتذكر كيف كنت اعاملها ومدى الشعور بالحب والحنان والمعامله الحسنه كل هذا لم تتذكره وتذكرت بعض المواقف الغير مؤثره على حياتنا الم تعرف ان الحياه لابد وان تكون فرح وحزن سعاده وشقاء الم تعرف اننا لا يمكن ان نشعر بمقدار السعاده الا عندما نعيش الايام الحزينه لوكانت تتذكر  كل هذا فلابد ان تاتى الان لابد ان تكون بجوارى فى وقت اشعر فيه بالوحده بدات الدموع تنزف من عينيه وهو ياخذ اخر رشفه من كوب الشاى وعندما هم واقفا اذ بالباب يفتح وتدخل منه هى واولادها يسرعوا اليه كلهم  فى ركن المنزل مكان جلوسه ياخذهم بالاحضان نظر اليها وحاول التحدث معها ولكنها قاطعته وقالت له انت الحنان والحب الذى وهبه الله لنا ولن نتركك ابدا غصبا واقتدارا ودارت هنا الضحكات مدويه فى المنزل العطشان للضحك وامتلاء بالدفء
 وزادت الزوجه اننا نعدك بعدم مغادرتنا هذا العش ابدا ما حيينا ابتسم فى وجهها وقضيا الليله سويا هو وزوجته واولاده دون ان يشعر ببرودة الجو وبعد ان كان يشعر بالوحده اصبح الانس والود يجعمهم ..

الجمعة، 16 ديسمبر، 2011

رجل بمعنى الكلمه

جلس يتناول العشاء بعد يوم شاق غلب عليه من  التعب والارهاق فقد كان يوما شاقا من بدايته فلقد استيقظ فى الصباح على صيحات جاره وهو يتألم من شدة المرض فأسرع اليه ليجده فى حالة اعياء شديد وكان لابد ان يتواجد وقتها فانه ليس جار فحسب انه والد حبيبته والد من دق قلبه لها والد معشوقته الجميله هرول مسرعا اليه  اسرع لاحضار سياره ليذهب به الى المستشفى تألم كثيرا عندما رأى الحزن يملا قلب حبيبته والدموع تملاء عينيها الجميلتان فتمنى الشفاء العاجل لوالدها حتى يسعدها  ويدخل السرورالى قلبها  وصل الى المستشفى وعند الكشف الطبى عليه وجدوا انه لابد ان ينتظر لديهم بعض الايام حتى تتحسن حالته الصحيه
. جلس معه بعض الوقت حتى اتى له مكالمه تليفونيه من صديقه  يبلغه بانه لابد ان يتواجد لدى صديقه فانه يحتاج لخبرته حيث انه يعمل فى مجال التكنولوجيه فاستأذن وذهب مسرعا لدى زميله حتى اتم عمله على اكمل وجه غادر منزل صديقه ذاهبا الى منزله واذ به يتلقى تليفونا من اخيه احضر اخى حالا فانا اريدك هنا وبدلا من ان يذهب الى بيته ذهب الى منزل اخيه ليجد هناك مشكله بينه وبين جاره ففهم الموضوع من اخيه وذهب الى جاره وجلس معه وقرب وجهات النظر حتى قضى على حاله الغضب الموجوده بداخله واتى باخيه ولم يتركهما الا عندما اقتربت وجهات النظر بينهم وبدات الحياه طبيعيه بينهم اقترب اليوم على الانتهاء فاستأذن اخيه وذهب الى البيت وهو فى طريقه الى البيت اذ به يرى امرأه عجوز تريد المساعده لتوصيلها الى منزلها  بما معها من محتويات فاسرع اليها واوصلها الى منزلها وشكرت له معاونته فابتسم فى وجهها وتركها وغادر المكان قاصدا بيته اذ يرى مشاجره كبيره بين شباب المكان فيسرع مهرولا اليهم حتى يخمد المشاجره سريعا تعب كثيرا حتى استطاع هو ومجموعه من الناس ان يجعلوا ثورة الشباب تهدأ ويرجع المكان الى الهدوء وبعد معاناه ما بين هذا وذاك وجد نفسه فى البيت بعد يوم شاق متعب تناول عشاءه وذهب كى يخلد الى النوم ولكن لا تاتى السفن دائما بما تشتهى الانفس شعر بحالة اغماء فقد على اثرها الوعى وعندما استيقظ من غيبوبته وجد نفسه بالمستشفى ووجد بجواره كل افراد الشارع قلقين عليه ويتمنون له الشفاء العاجل وجد من بينهم  حبيبته ووالدها والذى كان متواجدا بالمستشفى لاكمال العلاج راى المرأه العجوز الذى ساعدها فى الوصول الى منزلها تحدث الى والد حبيبته وطلب منه الارتباط بها فنظر اليها فرأى الفرحه تظهر على وجهها  فابتسم الاب ووافق على الفور وقرأ كل ما هو موجود الفاتحه مباركة على الارتباط وغادر المستشفى وغادروا جميعا معه سعداء لسعادته  متوجهين الى منازلهم واخيرا تمكن من النوم  وهو سعيدا بما جرى وشكر الله سبحانه وتعالى على نعمته عليه

الأحد، 4 ديسمبر، 2011

دروس مستفاده



 لقد كانت الهجره التى قام بها رسولنا الكريم من مكه الى المدينه من اعظم الاعمال التى اثرت فى تاريخ الاسلام فلولاها لكان الاسلام انتهى قبل ان يبدأ .
فهى التى جعلت الاسلام ينتشر بعد ذلك فى جميع الانحاء ,فكلنا يعرف الهجره لحظه بلحظه وما حدث فيها , ولكن اليوم احببت ان القى الضوء على بعض ما كان يفعله اهل مكه من اجل محو هذا الدين .
فعندما رأوه يحطم كبريائهم وعظمتهم بين القبائل . وضعوا الخطه الرهيب حتى يرجع الرسول صلى الله عليه وسلم الى ما كان عليه ويترك هذا الدين  ففى البدايه ذهبوا الى عمه ابى طالب والذى يقوم بمساندته  وابلغوه بانه لابد ان يكف محمد عن الدعوه لهذا الدين فذهب اليه عمه وقال له يا محمد ابقى على نفسك وعليا ولا تحملنى من امرى مالا اطيق فقال له كلماته الشهيره ::
يا عمى لو وضعوا الشمس فى يمينى والقمر فى يسارى على ان اترك هذا الامر ما تركته الا ان يظهره الله او اهلك دونه,

 وبعد ان فشلت هذه الخطه بدأوا فى خطة المساومه فذهبوا اليه وقالوا له يا محمد اعبد الهتنا يوما ونعبد ربك يوما فرفض رسول الله صلى الله عليه وسلم ,فقالوا له اعبد الهتنا يوما ونعبد ربك اسبوع فرفض ايضا فقالوا له اعبد الهتنا يوما ونعب ربك شهرا فرفض فقالوا له اعبد الهتنا يوما ونعبد ربك سنه فنزل قول الله سبحانه وتعالى سورة الكافرون ,,و فشلت هذه المحاوله مع الحبيب المصطفى,
فقرروا زياده المساومه ارسلوا له عتبه بن ربيعه سيد من اسياد قريش فقال له يا محمد لقد فرقت بيننا بهذا الدين فان كنت تريد ملكا ملكناك علينا وان كنت تريد به شرفا سيدناك علينا وان كان بك لبسا( اى انه ملبوس من الجن ) عالجناك وصرفنا اموالنا كلها لنعالجك,
 فلم يتكلم رسولنا قط  حتى ان فرغ قال له افرغت من كلامك يا ابا الوليد (عتبه) قال له نعم قال فاسمع منى وتلى قول الله تعالى :: )} أنا أريدكم أن تتخيلوا معي.. عتبة جالس يسمع طبعا النبي صلى الله عليه وسلم كان من أجمل الناس في قراءته للقرآن الكريم.. { 
 من سوره فصلت   
بسم الله الرحمن الرحيم           
حم (1)
 
تَنْزِيلٌ مِنَ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ (2كِتَابٌ فُصِّلَتْ آيَاتُهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ (3) بَشِيرًا وَنَذِيرًا فَأَعْرَضَ أَكْثَرُهُمْ فَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ (4)
 
وَقَالُوا قُلُوبُنَا فِي أَكِنَّةٍ مِمَّا تَدْعُونَا إِلَيْهِ وَفِي آذَانِنَا وَقْر وَمِنْ بَيْنِنَا وَبَيْنِكَ حِجَابٌ فَاعْمَلْ إِنَّنَا عَامِلُونَ (5) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَاسْتَقِيمُوا إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوهُ ۗ وَوَيْلٌ لِلْمُشْرِكِينَ (6) الَّذِينَ لَا يُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ )

صدق الله العظيم
وعندما سمعها عتبه قفز مسرعا ووضع يده على فم رسولنا الكريم وقال له استحلفك يا محمد بالله والرحم وظل  يقرأ حتى وصل رسولنا الكريم الى قوله  ::

 وَمِنْ آيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ ۚ لَا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلَا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ (37) فَإِنِ اسْتَكْبَرُوا فَالَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ يُسَبِّحُونَ لَهُ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَهُمْ لَا يَسْأَمُونَ ۩ (38)
صدق الله العظيم

 } ثم سجد رسولنا الكريم ورفع راسه وقال له هذا ما عندى وذهب عتبه الى قومه ,وقال لهم ::
 والله انى سمعت من محمد كلاما ما هو بالشعر ولا هو بالسحر فقالوا له لقد سحرك محمد فقال لهم هذا راى فافعلوا ما تريدون .
وبعد ان فشلت المساومات اتجهوا الى الخطه الرخيصه وهى الايذاء فاذوا الرسول صلى الله عليه وسلم ومن معه من المسلمين ومن بين ذلك انه صلى الله عليه وسلم قام يوما يصلى فى حجر اسماعيل عند الكعبه فاقبل رجل يدعى عقبه بن ابى معير ووضع ثوبه حول عنق النبى صلى الله عليه وسلم وخنقه خنقا شديدا حتى كادت عينان الحبيب تخرجان من شده الخنق واتى مسرعا سيدنا ابى بكر ونهره بشده وقال له اتقتلون رجلا يقول ربى الله ؟ وكان عتبه هذا هو وابى لهب يضعان القاذورات وروث البهائم امام منزل حبيب الله وقد جاؤافى يوم من الايام وهو اليوم الوحيد الذى دعى فيه رسولنا الكريم على قومه من قسوة ما حدث وبينما رسول الله ساجد عند الكعبه اذ جاء عتبه ومعه امعاء جمل مذبوح ووضعها على رقبة صلى الله عليه وسلم وهو ساجد  وما بها من دم وروث الجمل وظلت هذه الاشياء على رقبته الشريفه والقوم يسخرون ويضحكون حتى جاءت ابنته فاطمه الزهراء رضى الله عنها ورفعت هذه الاشياء من على رقبت الحبيب فقام من سجدته وعزت عليه نفسه مما حدث له امام ابنته فرفع يده الى الله وقال اللهم عليك بقريش اللهم عليك بفلان اللهم عليك بفلان وظل يردد اسمائهم واحد تلو الاخر يقول عبدالله فرايتهم جميعا صرعى يوم بدر اى وجدهم قتلى,
 واذوا الصحابه من بينهم  عمار ابن ياسر وابيه وامه وبلال ابن رباح رضى الله عنهم جميعا .
وانتم تعرفون ماذا كانوا يفعلوا بهم حتى امر الله  بالهجره وقد كانت .
فهى اعظم حدث فى التاريخ الاسلامى وبها قام سيدنا عمر بن الخطاب بوضع اوائل التاريخ الهجرى وكان انتشار الاسلام وبدايه توسيع الامه الاسلاميه
فما اعظم الحبيب فهو نبراس لنا نقتدى بسيرته العطره . وما اعظم اصحابه فلنا فيهم اسوه .. نساله سبحانه ان نسير على دربهم ونقتدى بالحبيب فى الصبر على الشدائد اللهم امين
كــــــــــــــــل عام وانتم بخير بمناسبه العام الهجرى مع امنياتى القلبيه بالخير لكل الامه الاسلاميه جميعا